رياضي

بسبب الكحة.. لا تمارس رياضة الجرى

يمارس الكثير من الأشخاص التمارين الرياضية بشكل ثابت فى مواعيد محددة وأهمها الجري، قد يخصص الشخص ساعة فى بداية يومه لممارسة رياضة الجرى ولكن هناك حالات قد تضطره لكسر الروتين اليومى أهمها الإصابة بالسعال ونزلات البرد.

714

ففى ببعض الحالات يمكن ممارسة رياضة الجرى فى حالة الإصابة بالكحة والسعال، وحالات أخرى إيقاف النشاط الرياضى أمر حتمى، حسبما ذكر موقع “Mayo Clinic“.

حالات يمكن ممارسة التمارين والجرى فيها وأخرى ممنوع

فوق العنق

عادةً ما تكون التمارين جيدة إذا كانت علاماتك وأعراضك كلها فوق الرقبة وهذا يشمل احتقان الأنف، سيلان الأنف ، العطس، أو السعال الجاف في بعض الأحيان.

تحت الرقبة

 خذ استراحة من الركض والتمرينات الأخرى إذا كانت علاماتك وأعراضك أسفل الرقبة ويشمل ذلك الإسهال أو احتقان الصدر.

قد يكون الركض البطيء أو المشي أكثر ملائمة من الضغط للوفاء بفترة زمنية أو مسافة مهمة تستند إلى الوقت الذي كنت تشعر فيه بالرضا.

أنواع مختلفة من السعال

2017-636486255395286768-528

سعال جاف

السعال الجاف لا ينتج مخاطًا أو البلغم إنها عادة ما تسببها المهيجات الهوائية ويسمى السعال الجاف أيضًا بالسعال غير المنتج إذا كنت تعاني من سعال جاف في بعض الأحيان فمن المرجح أنك ستستمر في الجري.

سعال منتج للبلغم

السعال المنتج هو الذي سعال المخاط أو البلغم إذا كان لديك سعال منتج يتداخل مع تنفسك، خاصة عندما يرتفع معدل ضربات القلب  فكر في تأجيل الجري إلى أن يتحسن.

إذا استمر السعال لمدة ثلاثة أسابيع أو أقل يشار إليه بالسعال الحاد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق