سياسي
أخر الأخبار

صوان : متى وليتم على الناس وهم أحرار …!!

 صوان : متى وليتم على الناس وهم أحرار …!!

في معلومات خاصة تحصلت عليها صحيفة_أراء بأن السيد / محمد صوان لديه خلاف مع بعض السياسين من تياره وتيارات أخرى الذي تتعمد ان تعرقل تسير الانتخابات بشكل مباشر من الشعب وتتخوف من النتائج مما أثار حفيظة السياسي الليبي #محمد_صوان وجعله يخرج عن صمته

ويقر قائلاً : ” وجب علينا ان ننهى حالة الثورة ونتقل الى الدولة بقرار الشعب وعليه عن يختار من يراه مناسب لقيادة ليبيا اي كان الفائز فأن وجود متحصل على الاغلبية في حد ذاته يعطى للرئيس المنتخب من الشعب قوة في القرار مما يجعل الدولة تستقر على قرار واحد ”

وفي سؤال ماذا لو أفرزت الانتخابات شخصية مرفوضة من الطبقة السياسية الحالية ؟

أجاب ” ومن وضع السياسين أوصياء على الشعب السياسي يمارس دورة في المجتمع ويعبر عن رأيه فقط دون غيره و لعامة الشعب أختيار من يكن مناسب بالنسبة لهم وارفض ان يكون السياسي وصي دكتاتوري على الشعب ”

ويقول محللون بأن اصرار محمد صوان على الرحيل من حزب #العدالة_والبناء سببه بأنه الصوت الذي يدعوا للحوار دائما في وسط أصوات ترفض فكرة الحوار مع الاخر والانفتاح على التكتلات السياسية ..

لكن يبقى السؤال المهم اين وجهة صوان الجديدة …؟ ؟ ؟

في الحقيقة وبعد أجراء عدت اتصلات مباشرة وغير مباشرة وجدنا أنه بالفعل يتجهز لشيئ لكن غير واضحه الي الان وبالاخص بعد علمنا بأن #صوان تحصل على دعوات من عدت جهات للانضمام او الاتحاد معها لكن على مايبدو بأنه سيخالف كل التوقعات المفروضه …!!

وللحديث بقيه …

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى